نفى مصدر مسئول بوزارة المالية، اليوم الأربعاء، تطبيق أي زيادة في أسعار المحروقات “الجازولين، البنزين، الغاز”.

وقال المصدر، لوكالة الأنباء السودانية الرسمية “سونا”، إن ماجرى تداوله في مواقع التواصل الإجتماعي بشأن الزيادة “عار، وليس له اساس من الصحة”.

وأشار المصدر، إلى عدم صدور أي قرارات بذلك، وأكد أن المواد البترولية متوفرة بمحطات خدمة الوقود.

وتضمنت الموازنة العامة للسودان، زيادة سعر الدولار الرسمي والجمركي من 6.6 إلى 18 جنيهاً، بنسبة تقدر بنحو 160%.

كما قررت الحكومة رفع الدعم عن القمح، وتوقفت عن إستيراده ما تسبب في إرتفاع أسعاره من 160جنيهاً إلى 450 جنيهاً.

وطبقت المخابز في السودان، زيادة كبيرة في أسعار الخبز بواقع واحد جنيه للرغيفة بدلاً عن اثنين بجنيه.

وأغضبت الزيادة الكبيرة في أسعار السلع الأساسية، السودانيين، وأدت إلى إندلاع إحتجاجات في عدد من ولايات البلاد مطلع الأسبوع الجاري، وأسفرت عن مقتل طالب بولاية غرب دارفور، وإصابة آخرين.

ويعاني الاقتصاد السوداني منذ انفصال جنوب السودان عام 2011 آخذاً معه 75% من انتاج النفط الذي كان حجمه 470 الف برميل يوميا، اضافة الى عقود من العقوبات الاقتصادية الاميركية.

المصدر : باج نيوز

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين