اعتبر الأمين السياسي للمؤتمر الوطني د. عبيد الله محمد عبيد الله أن الحديث عن إعادة ترشيح رئيس الجمهورية المشير عمر البشير، لدورة رئاسية جديدة عبر الانتخابات القادمة، أمراً سابقاً لأوانه، ونفى في الوقت ذاته علمه بتكوين الحزب لجنة خاصة لضبط التصريحات على خلفية التسجيلات الصوتية التي نسبت للنائب البرلماني محمد الحسن الأمين حول ترشيح البشير وإنتقاده له وتأكيداته بأن الدستور لايتيح له فرصة للترشح مرة أخرى.
وقال الامين السياسي في تصريحات أمس، لا علم لي على المستوى الشخصي بتكوين الحزب للجنة لضبط التصريحات.
وحول إعادة ترشيح الرئيس البشير، أوضح عبيد الله أن مؤسسات الحزب لم تجتمع بعد ولم تقرر في تلك المسألة، وذكر (ربما عند انعقاد مؤسسات الحزب قد يناقش ذلك.
وفي رده على سؤال حول اغلاق الحدود مع إرتريا بالتزامن مع توتر العلاقات مع مصر، أشار الأمين السياسي للمؤتمر الوطني استقرار العلاقات مع دول الجوار، ووصفها بالمستقرة جداً، إلا أنه عاد واعترف بوجود تراشق اعلامي من مصر، وقلل منه، وأضاف (في السودان تعودنا على سماع مثل هذه الاصوات الاعلامية التي لم تراع علاقة السودان مع مصر).

الجريدة

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين