قال مساعد الرئيس موسى محمد أحمد، إن قضية حلايب لها خياران لحلها، لا ثالث لهما. وذكر موسى في مؤتمر صحافي أمس أن خيارا الحل يتمثلان إما عن طريق التفاوض بين الدولتين،

وإما بإخلاء الطرف المصري للمثلث، بعد الاتفاق أو الاحتكام للمحكمة الدولية. وأكد أن سودانية حلايب لا يختلف عليها اثنان. وأكد بحسب «الشروق» اكتمال الاستعدادات كافة لانعقاد المؤتمر العام الرابع للحزب، وأوضح أن مؤتمر الحزب سيناقش عدداً من الأوراق، يأتي في مقدمتها البرنامج السياسي للحزب، بجانب ورقة عن النظام الأساسي، وتشمل تعديلات يُنتظر إجازتها من قبل المؤتمر العام.
وأبان موسى أن المؤتمر سيناقش أيضاً تقارير الأداء عن الأجهزة ومؤسسات الحزب خلال الأعوام الخمسة الماضية، وخطة العمل المقبلة، بجانب انتخاب اللجنة المركزية الجديدة للحزب.
وأضاف موسى أن المؤتمر يأتي في مرحلة مهمة أعقبت انعقاد مؤتمر الحوار الوطني، الذي دخل الآن مرحلة تنفيذ المخرجات، مما يتطلب بناء الأحزاب بطريقة ديمقراطية، تمهيداً للممارسة السياسية في مجال التداول السلمي للسلطة.

 الإنتباهة



مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات

اترك رد وناقش الاخرين