افتتح الأمير منصور بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود، الخميس، شركة ريميت للمعاملات المالية، التي تعمل على استقطاب مدخرات السودانيين العاملين في الخارج ومجال التحويلات المالية من وإلى. وقالت الشركة إنها افتتحت 11 فرعاً في المرحلة الأولى.

وتغطي الأفرع التي دشنت الخميس، العاصمة السودانية الخرطوم والمدن الرئيسة في الولايات.

وقال الأمير منصور، وفق وكالة السودان للأنباء، إن الموارد الطبيعية التي تتمتع بها البلاد تجعلها جاذبة للاستثمارات الخارجية. وأوضح أن شركة (ريميت) تُعدَّ شراكة بينه وعدد من المستثمرين السودانيين.

وأشار إلى أن رفع العقوبات الاقتصادية عن السودان في أكتوبر الماضي يمثل خطوة مهمة لانفتاح البلاد مع باقي دول العالم.

وأضاف الأمير أن شركة (ريميت) جهزت بأفضل وسائل التكنولوجيا المتعلقة بالمعاملات المالية لجذب تحويلات المغتربين عبر النظام المصرفي.

وقال المدير العام للشركة مجدي محمد نور، إنهم يملكون مراسلين في أكثر من 20 دولة حول العالم، ويركزون على الدول التي يوجد فيها السودانيون، مثل منطقة الخليج وأوروبا.

وتابع “كما يتعاملون مع الدول التي يرتبط بها السودانيون تجارياً، مثل الصين وشرق آسيا وتركيا”.

شبكة الشروق

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين