سودافاكس :
في الوقت الذي تشخص أنظار سكان الإمارات والعالم نحو وسط المدينة في دبي ليلة رأس السنة، لما تحييه سنوياً من ألعاب نارية وعروض مذهلة احتفاءً بالسنة الجديدة، أعلنت السلطات المعنية أن “الألعاب النارية” المنتظرة ستستبدل بألعاب الليزر لسلامتها.
وأعلنت مجموعة “إعمار” الإماراتية، الجمعة، أن احتفالات رأس السنة في برج خليفة في دبي ستكون عبارة عن عروض ضوئية تنفذ على المبنى الأعلى في العالم بدل الألعاب النارية التقليدية.

وقال أحمد ثاني المطروشي العضو المنتدب لمجموعة “إعمار” في اللجنة الخاصة بتنظيم وتأمين احتفالات رأس السنة في دبي أن عروض الليزر ستترافق مع موسيقى خاصة بها.

وأوضح في مؤتمر صحفي أن الهدف من استبدال الألعاب النارية بالعروض الضوئية “أن نأتي بشيء جديد ولا نبقى نستخدم الطرق القديمة نفسها”، مضيفاً “أعتقد أن هذا التغيير سيتضمن الكثير من المتعة والإبهار”.

من جهتها، ذكرت شرطة دبي أنها تتوقع وصول مليون ونصف المليون شخص لمشاهدة عروض الليزر على برج خليفة.

وقال العميد عبدالله الغيثي مدير الإدارة العامة لأمن الهيئات والمنشآت والطوارئ في شرطة دبي في مؤتمر صحفي، الأربعاء، إن الأجهزة الأمنية في الإمارة الخليجية “وضعت جميع إمكاناتها البشرية والفنية لتوفير الراحة وسلاسة الحركة لجميع الزوار في مناطق العروض”.
الشروق

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين