طالب عضو البرلمان الهادي حامد بيتو الحكومة بالتعامل بصدق مع المواطنين، متهماً وزارة الكهرباء بزيادة أسعار الكهرباء بصورة مفاجئة دون الإعلان عنها، وأضاف: “هنالك زيادة كبيرة في الكهرباء لكن الوزارة لم تعلنها تفاجأ بها المواطنون في الفاتورة، لذلك لماذا لا نواجه المواطنين ونقول لهم هنالك زيادة في الكهرباء، إذا قلنا للمواطنين هنالك زيادة ما حيقطعوا رؤوسنا، لذلك يجب أن نكون صادقين”.

واتهم البرلماني أزهري وداعة الله في جلسة البرلمان أمس “الأربعاء” مجلس الوزراء بتسريب معلومات حول زيادة سعر الدولار الجمركي لوسائل الإعلام قبل إيداع الموازنة منضدة المجلس الوطني، وقال متسائلاً لمصلحة من تم التسريب؟، مشيراً إلى أن تسريب زيادة الدولار الجمركي تسبب في ارتفاع الأسعار وأدى لحدوث تعتيم حول الموازنة، وأضاف: “الميزانية التي قدمها بدر الدين محمود الوزير السابق كانت وعوداً، وهذه الموازنة أحلام وتمني”، وتساءل وداعة الله قائلاً: “هل هذه الميزانية تزيل العثرة التي يعيشها المواطن.”، وتابع: “إذا كانت الإجابة بنعم خيراً فعلنا، وإذا كانت الإجابة بلا: فليحفظ الله الذي أعدها والذي صاغها والذي أجازها”.

 

 

الصيحة

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين