قوات الحرس الوطني الأميركي تنزل إلى شوارع فيرجينيا

أعلن حاكم ولاية فيرجينيا وضع قوات الحرس الوطني في الولاية على أهبة الاستعداد بينما وقعت اشتباكات بين أنصار اليمين المتشدد والجماعات المناهضة للعنصرية.

واحتشد الآلاف من أنصار اليمين المتشدد في إحدى البلدات الصغيرة بالولاية لإظهار قوتهم وعرض الأعداد الكبيرة للمؤيدين لأفكارهم المتشددة في مختلف أنحاء الولايات المتحدة الأميركية.

وفي المقابل احتشد معارضو العنصرية ومناهضو الفكر المتطرف لمواجهة اليمين، فيما يخشى أن تتحول المظاهرة لاشتباكات عنيفة بين الجانبين.

ودعا الرئيس الأميركي دونالد ترامب إلى الوحدة، وقال في تغريدة “يجب أن نتحد جميعا وأن ندين كل أشكال الكراهية .. هذا النوع من العنف ليس له مكان في أميركا. دعونا نتحد”.
سكاي نيوز عربية



مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين