أكّدت أخصائية التثقيف الصحي في مدينة الملك سعود الطبية الدكتورة أنوار محمد الهاشم أن الوقت المناسب لممارسة الرياضة في رمضان هو قبل موعد الإفطار بساعة واحدة فقط، وقالت الهاشم إن النساء في مجتمعنا العربي من 30- 70 عاماً لا يتحركوا بالنسبة المطلوبة مقارنة بالمجتمع الغربي، وأن رياضة المشي تُقلّل من نسبة الكوليسترول، وتنشط الدورة الدموية، وتنظم ضغط الدم، وكذلك السكر في الدم.
وأضافت أن المملكة تحتل المرتبة الثالثة على مستوى العالم في الخمول، وأن أعداد مرضى السكري بلغوا 3.5 مليون مريض.
وأفادت أثناء استضافتها في خيمة نفوس الرمضانية بالتعاون مع اللجنة الوطنية لتعزيز الصحة النفسية، وبمشاركة عِدة جهات صحية أن الجلوس أكثر من ست ساعات يُعتبر خمول، وأن منظمة الصحة العالمية اعتبرته من أحد الأسباب العشرة التي تؤدي إلى الكسل والعجز والوفاة.
كما أوضحت أن الدراسات الحديثة تُشير إلى أن من 30-60 دقيقة من المشي السريع تُعوّض عن السباحة، بينما نصحت مرضى القلب باستشارة الطبيب قبل اتباع رياضة المشي.
وفيما يتعلق باختيار توقيت ما قبل موعد الإفطار بساعة لممارسة الرياضة في رمضان أفادت الهاشم أن الصيام لفترة طويلة يجعل الدهون متواجدة في الدم ويسهل حرقها، بينما نصحت بأن تكون الرياضة في جو معتدل.
يُشار إلى فعاليات “خيمة نفوس الرمضانية” تعتبر الأولى من نوعها، وبدأت أول برامجها التوعوية والتثقيفية في مدينة الملك سعود الطبية ثم انتقلت لمركز “بانوراما المرأة”، وأخيراً في فندق “لوذان النسائي”، وذلك بمشاركة عِدة جهات حكومية وخاصة، من خلال استضافة 14 متحدث ومتحدثة، وبحضور 12 ألف مستفيد ومستفيدة.

عين اليوم – لجين الأحمدي



مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات

اترك رد وناقش الاخرين