قال الأمين العام للجنة التجار العائدين من دولة جنوب السودان صديق كوراك عن رفض حكومة الجنوب تنفيذ قرار إحدى المحاكم هناك التي طالبت فيه الحكومة بإرجاع أموال وممتلكات التجار الشماليين في الجنوب، كاشفاً عن وجود عدد من التجار بسجون جوبا ووفاة آخرين بينما “يهيم” بعضهم في الحدود مع دول الجوار.

واتهم كوراك في تصريحات صحفية بالبرلمان أمس، عقب تقديم شكوى للجنة التشريع والعدل وحقوق الإنسان حول قضيتهم، اتهم الحكومة بالتقصير في الدفاع عن حقوق التجار الشماليين العائدين من دولة الجنوب والتي تقدر بـ(20) مليار دولار، مشيراً إلى أن بعض التجار لجأوا لامتهان “التسول” بعد مصادرة حقوقهم، وكشف كوراك عن تقديمهم مذكرة لبعثة الأمم المتحدة بالبلاد. وتابع :”لو ضاق بنا الأمر سوف نقوم بعكس قضيتنا خارج السودان”، مناشداً رئاسة الجمهورية بالتدخل بصورة عاجلة لحل قضيتهم.
من جهته قال عضو البرلمان المستقل خليل محمد صادق عن وفاة حوالي (50%) من جملة (8) آلاف من التجار العائدين من دولة جنوب السودان، مشيراً إلى أن أحد مسؤولي دولة الجنوب استولى على (25) ألف دولار تابعة لأحد التجار الشماليين، وطالب خليل الحكومة بحل المشكلة.

الصيحة

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين