اصدر الرئيس عمر البشير قراراً وجه بموجبه بمساواة راتب طبيب الخدمة الوطنية مع الطبيب العمومي.
وأكدت وزيرة الدولة بالصحة د. سمية أكد في اجتماع باتحاد الأطباء أمس تسلمها قرار رئيس الجمهورية، وقالت أن القرار سينفذ اعتبارًا من الشهر القادم مشيرة إلى أن راتب طبيب الخدمة الوطنية كان 76 جنيهاً.
الى ذلك أعلنت وزارة الصحة الاتحادية عن حسم الجدل فيما يتعلق بقضية توظيف أطباء الامتياز والذين كان يتم فصلهم بعد إكمال مدة تدريبهم

وأقرت سمية بوجود ما أسمته بالأخطاء المتوارثة في مسألة توظيف أطباء الامتياز كاشفة عن توفير 5 آلاف وظيفة مبدئية لمعالجة مشكلة توظيف أطباء الامتياز والتي تضمن لهم وظيفة دائمة.
وحددت سمية نهاية العام الحالي موعداً لتوفير الـ 5 آلاف وظيفة على أن تنفذ ذات الخطة كل عام. وأقسمت خلال حديثها بعدم وجود إشكالية في المال الخاص بالتدريب، لافتة إلى تخصيص 2% من التحويلات الجارية لدعم الولايات والتدريب والكشف الموحد، وقطعت أكد بعدم أيلولة المراكز القومية للولايات مشيرة إلى أن العام الحالي سيشهد قيام عدة مراكز قومية.

الصيحة

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين