بعد شائعات ترددت طوال أسبوع كامل، أكد الفنان المصري حسين فهمي صحة خبر انفصاله عن زوجته المليارديرة السعودية وسيدة الأعمال رنا القصيبي، التي تزوجها منذ عامين.

وسائل الإعلام المصرية والعربية حاولت الاتصال بالفنان المصري للتأكد من صحة الخبر إلا إنه رفض الرد ولكن أمام الضغوط الكثيرة عليه أكد أن الخبر صحيح بالفعل، لكنه رفض الحديث عن أي تفاصيل أخرى حول عملية الانفصال وأسبابها مكتفياً بالقول “لقد أصبحنا أصدقاء”.

وذكرت وسائل الإعلام المصرية أن هناك خلافات حدثت بين الفنان المصري وزوجته منذ فترة طويلة بسب انشغاله في أعماله الفنية، وتركيزه في برنامجه الجديد “زمن” على إحدى الفضائيات العربية حيث كان يقضي أوقاتاً كثيرة للتحضير له، وتصويره وهو ما سبب ضيقاً شديداً لزوجته وأدى إلى الانفصال، بحسب موقع العربية نت.

يذكر أن الفنان حسين فهمي تزوج خمس مرات من قبل، حيث كانت المرة الأولى من نادية محرم بعد تخرجه مباشرة وأنجب منها أولاده محمود ونيرة، ثم تزوج الفنانة ميرفت أمين واستمر زواجهما 12 عاماً أنجبا خلالها ابنتهما منة الله، وبعد الانفصال تزوج من السيدة نينا ابنة أحد السفراء المصريين، لكن لم يستمر هذا الزواج طويلاً حيث انفصلا وتزوج للمرة الرابعة من خبيرة الكمبيوتر هالة فتحي، وأعلن خبر زواجهما في مهرجان القاهرة السينمائي عام 2007 ثم كان زواجه الخامس من الممثلة المصرية لقاء سويدان وطلقها قبل عامين ونصف وأخيراً سيدة الأعمال السعودية رنا القصيبي.

فهمي في سطور
وفهمي المولود في 22 مارس عام 1940 بالقاهرة، هو الأخ الأكبر للفنان مصطفى فهمي، ونشأ وسط عائلة أرستقراطية تُمارس العمل السياسي حيث كان جده محمد باشا فهمي رئيس مجلس الشورى، ووالده محمود باشا فهمي كان سكرتيراً لمجلس الشورى ودرس العلوم السياسية في باريس.

درس حسين فهمي الإخراج السينمائي في معهد السينما بالقاهرة، كما سافر إلى الولايات المتحدة لاستكمال الدراسات العليا في قسم الإخراج بجامعة كاليفورنيا وبدأ مسيرته الفنية عقب انتهاء دراسته حيث قدمه حسن الإمام كممثل في فيلم دلال المصرية عام 1969، وحقق الفيلم نجاحاً كبيراً، ما دفع المخرج محمد سالم لترشيحه للمشاركة في فيلم نار الشوق عام 1970، ومنذ ذلك الوقت بدأت شهره حسين فهمي.

خاض حسين فهمي تجربة التقديم التلفزيوني لأول مرة من خلال برنامج الناس وأنا على شاشة التلفزيون المصري، ثم قدم بعد ذلك برنامجا بعنوان أنا والحياة على فضائية الحياة وشغل العديد من المناصب الإدارية والأكاديمية حيث عمل أستاذاً لمادة الإخراج السينمائي بأكاديمية الفنون لمدة 12 عاماً، كما كان رئيساً لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي لمدة 4 أعوام، ورئيساً للجنة تحكيم مهرجان مسقط السينمائي، ورئيس لجنة تحكيم مهرجان وهران السينمائي عام 2007، وعضو للجنة تحكيم مهرجان العالم العربي بباريس، كما أنه عضو غرفة صناعة السينما.



مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات

اترك رد وناقش الاخرين