أطلق مدير عام قوات الشرطة السودانية الفريق أول هاشم عثمان الحسين، مناشدة عاجلة لمنسوبي الشرطة كافة بمعاملة نزلاء السجون والمتهمين بالحراسات بإنسانية ولطف، وأضاف أن هناك رضاءً تاماً عن أداء الشرطة من الدولة والمواطنين يجب المحافظة عليه.
وأكد الحسين اهتمام قيادة الشرطة بتقديم الدعم المادي والمعنوي والتدريب والتأهيل والأجهزة والمعدات العسكرية والتقنية وتهيئة البيئة لمنسوبي الشرطة حتى يضطلعوا بدورهم كاملاً في توفير الأمن والاستقرار.
وخاطب الحسين يوم الأحد، لقاء منسوبي الشرطة بولاية النيل الأبيض بقسم النجدة والعمليات بكوستي، بحضور معتمد محلية كوستي أحمد الطيب الشفيع، وعدد من رؤساء الهيئات، ومديري الإدارات العامة لقوات الشرطة وضباط شرطة الولاية.
وقال إن المسؤولية الأمنية الملقاة على عاتق منسوبي الشرطة تتطلب الإيفاء بكل المستحقات المالية والمعنوية لهم، وأكد أن افتتاح المنشآت من أجل خدمة المواطن والشرطة.
دفعة معنوية:
من جهته، وصف مدير شرطة ولاية النيل الأبيض اللواء قرشي صالح الزيارة بأنها تشكل دفعة معنوية لمنسوبي الشرطة بالولاية، وأشاد بالدعم الكبير الذي حظيت به ولاية النيل الأبيض في مجال تشييد المنشآت والأقسام.
وافتتح المدير العام لقوات الشرطة عدداً من المنشآت والأقسام التابعة لشرطة الولاية بحضور عدد من أعضاء حكومة الولاية شملت مستشفى الشرطة بكوستي والمدرسة النموذجية الأساسية لشرطة الولاية وأدارة المباحث والتحقيقات الجنائية.
وتفقد الحسين مباني فرع الجمارك ومنشآت صندوق التأمين الاجتماعي ووضع حجر الأساس لإدارة النجدة وتفقد مستشفى الشرطة بربك، فيما يشهد تخريج دفعة جديدة من المستجدين وافتتاح دار الشرطة بكوستي والزواج الجماعي وتوزيع وسائل إنتاج لأسر الشهداء.

شبكة الشروق

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين