طالب داعية وخطيب مسجد النور بالعاصمة الخرطوم، بـ«إلغاء الحدود السياسية التي صنعها الاستعمار بين الدول العربية وبين مصر والسودان».

وقال: «الأمة العربية تحتاج إلى التواصل بعيدًا عن الحدود السياسية التي صنعها الاستعمار واتفاقية سايكس بيكو».
ورحب الداعية، خلال خطبة الجمعة، أمس، بوفد مجلس النواب المصرى الذي يقوم بزيارة للسودان لدعم التعاون الشعبى بين مصر والسودان، وشدد على أهمية التوحد بين شعبى وادى النيل وحقن الدماء الإسلامية التي تهدر في عدد من الدول مثل اليمن والعراق وسوريا وليبيا.

ويعد مسجد النور هو المسجد الرئيسى في الخرطوم، وهو المسجد الذي يصلى فيه الرئيس ، عمر البشير، وقيادات حزب المؤتمر الوطنى الحاكم.
المصري اليوم



مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات

اترك رد وناقش الاخرين