قدم آلاف من المستخدمين لموقع فيس بوك عريضة لمارك زوكربيرج الرئيس التنفيذى للموقع للمطالبة بحظر الإعلانات التى ينشرها الإسرائيليون على الشبكة الاجتماعية عن المنازل الاستيطانية، والعريضة المقدمة وقع عليها 40 ألف مستخدم.

وهذا لأن تلك المنازل المعروضة للبيع استولى عليها الإسرائيليون بالقوة من الفلسطينيين. نص العريضة المقدمة لمارك زوكربيرج وفقا لموقع rt فإن المعترضين من حملة “افاز” الفلسطينية قالوا “صدمنا عندما رأينا إعلانات عن المستوطنات الإسرائيلية غير القانونية على صفحات فيس بوك، وهذا لأن إنشاء وتوسيع المستوطنات يعتبر جريمة حرب، فالمستوطنات هى السبب الرئيسى للعنف والتمييز فى المنطقة، وتنص المبادئ التوجيهية لموقع فيس بوك أن “الإعلانات لا يجب أن تسهل أو تشجع أى أنشطة غير قانونية”. لذلك نقدم تلك العريضة لحظر جميع الإعلانات للمنازل الخاصة بالفلسطينيين التى يبيعها المستوطنون على فيس بوك، وقالوا إنه “بالنسبة للفلسطينيين، رؤية الإعلانات الخاصة ببيع منازلهم يذكرهم بمدى الألم والإذلال الذى عليهم تحمله”. إعلانات إسرائيل على فيس بوك وفقا لصحيفة واشنطن بوست الأمريكية فيتم الترويج للمنازل الفاخرة على فيس بوك بشكل كبير، وتعتقد الحملة أن 40000 توقيع سيجبر فيس بوك لوقف هذا النوع من الإعلانات.

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين