أطلق بريطانيون حملةً على مواقع التواصل الاجتماعي، دعوا فيها إلى منع المرشح للرئاسة الأميركية، الملياردير دونالد ترامب من الدخول إلى بلادهم.

وحازت هذه الحملة على تأييد كبير في بريطانيا، فقد وصل عدد التوقيعات عليها إلى 24 ألفاً بعد ساعات من إطلاقها ليل الثلاثاء – الأربعاء. ووصل عدد الموقّعين على الحملة، التي أطلقتها سوزان كيلي، صباح اليوم إلى أكثر من 38 ألفاً كما كتبت عنها مختلف وسائل الإعلام.

وبحسب الحملة، فإنّه عند وصول عدد الموقّعين عليها إلى أكثر من 100 ألف شخص، سيكون ممكناً طرحها للمناقشة في البرلمان. والحكومة البريطانية، عادةً ما تستجيب للحملات التي يوقّع عليها أكثر من 100 ألف شخص.

 

المصدر:العربي الجديد.

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين