وجهت رئاسة الجمهورية، الولاة وحكوماتهم بقضاء عطلة عيد الفطر المبارك بجانب مواطنيهم بالولايات، ووقفت على برنامج زيارات الوفود من المركز للولايات الذي ينظمه مجلس الوزراء لولايات جنوب كردفان، والنيل الأزرق، وغرب كردفان، وشرق دارفور.

وترأس نائب الرئيس السوداني، حسبو محمد عبد الرحمن، بالقصر الرئاسي في الخرطوم يوم الأربعاء، اجتماع ترتيبات عيد الفطر المبارك.

وكان من بين الحضور وزراء الدفاع، والداخلية، والكهرباء والنفط، والإرشاد والأوقاف، ونائب مدير جهاز الأمن والمخابرات الوطني، ووالي الخرطوم، وعدد من الوزارات ذات الصلة.

وقال وزير ديوان الحكم الاتحادي فيصل حسن إبراهيم في تصريحات صحفية، إن الاجتماع وقف على مجمل الأوضاع بالبلاد، واطمأن على اكتمال الاستعدادات للتأمين بما يمكن المواطنين من قضاء العطلة بصورة آمنة ومستقرة، بجانب موقف خدمات المياه والكهرباء والصحة.

وأكد إبراهيم أن الاجتماع تطرق لموقف الولايات، وشدّد على أهمية أن يقضي الولاة وحكوماتهم عطلة العيد مع مواطنيهم، مشيراً إلى أن الاجتماع تناول برنامج زيارات الوفود من المركز للولايات، الذي ينظمه مجلس الوزراء.

وأضاف” الزيارات تستهدف جنوب كردفان والنيل الأزرق وغرب كردفان وزيارة خاصة لولاية شرق دارفور، من ديوان الحكم الاتحادي ووزارتي الدفاع والداخلية وجهاز الأمن والمخابرات للوقوف على ترتيبات انتشار القوات والتأكيد على استتباب الأمن”.

شبكة الشروق

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين