حذرت وكالة حماية المستهلكين الروسية الاثنين من أن صور “السيلفي”، أي الصور الملتقطة ذاتيا بواسطة هاتف ذكي، هي من أسباب انتشار القمل في صفوف الأطفال والمراهقين، ناصحة بوضع حد لهذه الممارسة.

وقالت الوكالة إن “انتشار القمل لدى المراهقين مرده بحسب خبراء إلى الإقبال الكبير على التقاط صور “سيلفي”. وهذه الصور التي قد تجمع أحيانا شخصين أو أكثر “تسهل انتقال هذه الطفيليات بسبب قرب الرؤوس من بعضها البعض”.

وحسب موقع فرانس 24 شددت الوكالة على أن “هذه هي الطريقة الرئيسية لانتقال القمل” بين الأطفال والمراهقين مشيرة إلى أن الأطفال الذين يعانون من القمل يجب أن يعزلوا حتى لا ينقلوها إلى أصدقائهم.

البيان

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين