كشف الفنان الكبير عبد الكريم الكابلي تفاصيل جديد و مشيرة عن اصوله و اقر بانتمائه لليهود من ناحية جدته
و قال السفير نور الدين ساتي في مقدمة كتاب الفه الكابلي بعنوان “انغام و ليست الغاماً”:ان الكابلي نتاج تلك البوتقة التي تمثل القالب الذي اسس الهوية السودانية اي التنوع السوداني و لذلك ليس مدهشا ان يكشف الكابلي اصولة اليهودية من ناحية جدته اذ ان اليهود ظلو منذ ما قبل اعلان دولة اسرائيل في تناغم تام في المجتمع السوداني و في المجتمعات العربية و الشرق الاوسطية الاخري
ويورد السفير ساتي في ختام مقدمته ما يشئ بان الكابلي لن يعود اذ يختتم بالقول انه واثق من ان جميع معجبي الكابلي في السودان و حول العالم سينضمون اليه للدعاء للكابلي بـ”الصحة الطيبة و السعادة في مقر تقاعده الاختياري في الولايات المتحدة حيث يبحث عن الهدوء وراحة البال اللذين لم تستطع بلاده ان توفرهما له

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



تعليق واحد

  1. المنصوري مهدي

    2015-07-10 في 3:35 م

    ماذا يضير الكابلي ان تكون جدته يهودية. احبتي ان سيدنا وحبيبنا محمد صلي الله عليه و سلم حفيد سيدنا اسماعيل اي ان العرب واليهود بني عمومة تزاوجوا واسلم العديد من اليهود وتنصروا في كل بقاع عالمنا العربي والاسلامي. كيف يحاسب فرد لان اصوله كذا وكذا من منا اختار ابويه ليحاسب علي اصوله. ما يهمنا ان هذالقامة في بلا

    رد

اترك رد وناقش الاخرين