مازال شهر الخيرات والبركات يتحفنا بأجوائه وطقوسه الجميلة التي ينتظرها المسلمون في كل بقاع الأرض بلهفة وشوق، ويبقى لرمضان في حياة النجوم سحره الخاص وذكرياته الحلوة، وقد قصدنا بعضاً من نجوم المجتمع لنعيش معهم أجمل ذكرياتهم وطقوسهم في رمضان، ومهما كان الفرد منا نجماً مشهوراً أو شخصاً عادياً، إلا أنه يحن إلى ذكريات الطفولة ويحب الاحتفال برمضان على طريقته الخاصة.. وضيفة مساحتنا اليوم المذيعة المتألقة بقناة النيل الازرق “سهيلة عبد الله” والتي جلست إلينا لنغوص في معالم يومها الرمضاني وإلى مضابط إفاداتها.
*ماذا يمثل لك الشهر الكريم ؟
ـــ شهر عبادة وفي الشهور العادية أحس بأنني مقصرة في النواحي الاجتماعية ولكن في رمضان دائماً أحرص على الالتقاء بالأهل والأحباب كما أنني أقضي وقتاً أطول مع عائلتي.
*عادة تحبينها في رمضان؟
ـــ لطالما أحب المواظبة علي أداء صلاة التروايح خاصة في العشر الأواخر واعتبرها من أجمل العادات لي في الشهر الكريم.
*وعلي النقيض عادة تستفزك في رمضان ؟
ـــ الكثير من الناس يتخذون من رمضان موسماً للترفيه والذهاب إلى شارع النيل في الليل والسهر حتى الصباح والنوم طيلة النهار.
*شخص تحرصين علي الإفطار معه ؟
ـــ طبعا أسرتي بلا شك.
*ووجبة مفضلة ؟
ـــ العصيدة.
*مشروب مفضل؟
ـــ الحلو مر
*هل من تغير يطرأ علي شخصيتك في رمضان؟
ـــ في رمضان أتفاءل جداً بجانب أنني أشعر بأن نفسي نظيفة وأحاول التقرب فيه إلى الله والتعاطي بقدر الإمكان مع قراءة القرآن والتسبيح .
*شكل جدولك الاجتماعي بالشهر الكريم؟
ــ طبعا حاليا في إجازة من العمل بسبب الشهر الكريم، والأسبوع الأول أحاول أن أقضيه بالمنزل، ومن الأسبوع الثاني تكثر زياراتي بصورة كبيرة.
*كيفية تعاملك مع الإنترنت يزيد أم يقل بالشهر المعظم ؟
ـــ يقل نسبة للاهتمامات الأخرى وكثرة البرامج المصاحبة بعد الإفطار
*هل تتابعين المسلسلات ؟
ــ ما خالص كدة.
*موقف مرتبط بالشهر الكريم لديك ؟
ـــ دائماً في رمضان بصحي ناس البيت للسحور، ومرة راحت علي نومة قمت صحيت وصحيت ناس البيت وبعد ما اتسحرنا لقينا الساعة عاملة خمسة صباحاً يعني فطرت وفطرت ناس البيت.
*هل خضتِ تجربة صيام خارج الحدود ؟
ـــ نعم في ليبيا ودبي
*وما هي الاختلافات بين خارج السودان وهنا؟
ــ خارج السودان الجو مساعد على الصيام والحركة قليلة عكس البلاد مثلاً بالأجواء المألوفة فيها بارتفاع درجات الحرارة والزحام.
*ماذا تذكرين من رحيق بداياتك مع الصيام ؟
ـــ طبعا اذكرها جيداً قبل 11 عاماً وأذكر أن أول صيامي كنت بالمدرسة الإبتدائية وقد أرهقت جداً.

المجهر السياسي

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين