سودافاكس :
تستضيف حاضرة ولاية غرب دارفور مدينة الجنينة، في الأسبوع الثالث من فبراير المقبل مؤتمر العلاقات الحدودية بين السودان وتشاد، بتشريف رئيس الجمهورية، المشير عمر البشير، والرئيس التشادي، إدريس ديبي.

واطمأن نائب رئيس الجهمورية، حسبو محمد عبدالرحمن، خلال ترؤسه الاجتماع التحضيري للمؤتمر يوم الأحد بالقصر الجمهوري على كافة الترتيبات لانعقاد المؤتمر.

وقال وزير ديوان الحكم الاتحادي، فيصل حسن إبراهيم، في تصريحات صحفية، إن الجلسة الافتتاحية للمؤتمر سيخاطبها كل من نائب رئيس الجمهورية، حسبو محمد عبدالرحمن ورئيس الوزراء التشادي، بينما سيخاطب الجلسة الختامية للمؤتمر كل من رئيس الجمهورية، المشير عمر البشير، والرئيس التشادي، إدريس ديبي.

وأضاف الوزير فيصل أن المؤتمر سيناقش ثلاث أوراق عمل تتناول تجربة القوات المشتركة بين البلدين، والعلاقات التجارية والاقتصادية والاستثمارية، بجانب ورقة حول العلاقات الثقافية والاجتماعية والإعلامية، لافتاً إلى أنه تم تكوين عدد من اللجان للإعداد للمؤتمر.
الشروق



مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات

اترك رد وناقش الاخرين