اتسعت رقعة الاحتجاجات الشعبية ضد ارتفاع الأسعار وخاصة رغيف الخبز بعد خروج المئات من الطلاب والمواطنين في مدينة سنار جنوب شرق البلاد.

وذكر شهود عيان تحدثوا ” للتغيير الالكترونية” ان المئات من الطلاب خرجوا الى الشوراع وسوق المدينة وهم يهتفون ” طالب بحقك يا مواطن”.

وأضافوا ان المئات من المواطنين انضموا اليهم وهم يرددون شعارات منددة بالغلاء ، ويطالبون الحكومة بالتراجع عن قرار رفع الدعم عن السلع الاساسية.

وقال احد الشهود ” على نحو مفاجئ وصل الطلاب الى السوق وهم يرددون الشعارات .. وانضمت لهم مجموعات اخرى من المواطنين .. لكن سرعان ما ظهرت قوات الشرطة وفرقت المتظاهرين باستخدام الغاز المسيل للدموع .. وشاهدت أشخاصا بلباس مدني يعتقلون أعدادا كبيرة من المتظاهرين”.

وتأتي مظاهرات مدينة سنار بعد مظاهرات احتجاجية خرجت الجمعة في مدن اخرى مثل ودمدني وسط البلاد وبعض المناطق في العاصمة الخرطرم.

وشهدت عدة سلع استهلاكية من بينها رغيف الخبز زيادات كبيرة في اسعارها بعد ان أجاز البرلمان موازنة الدولة وبها عجز قياسي وتخلي الدولة عن الدعم الذي تقدمه لبعض السلع الاستراتيجية مثل الدقيق وزيادة الدولار الجمركي من 6 الى 18 جنيها.

وسبق ان خرج الالاف من الأشخاص في مظاهرات احتجاجية ضخمة في العام 2013 بعد ان رفعت الحكومة الدعم عن السلع الاساسية، وتصدت القوات الحكومية بشكل عنيف مستخدمة القوة المفرطة ما ادى الى مقتل 200 شخص معظهم من الشباب.

التغيير : سنار

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين