أكد رؤساء تحرير ستة صحف سودانية أن جهاز الأمن والمخابرات صادر نسخها، الأحد، بسبب انتقادها زيادة أسعار الخبز التي تضاعفت هذا الأسبوع.

ورفعت المخابز الأسعار في الأيام الماضية إثر زيادة كبيرة في أسعار طحين القمح بعد أن انسحبت الحكومة من استيراد القمح متخلية عن ذلك للقطاع الخاص.

وانتقدت الصحف القرار الخاص بالقمح بينما دعت أحزاب معارضة للتظاهر ضد زيادة الأسعار.

وقام جهاز الأمن، الأحد، بمصادرة النسخ المطبوعة من صحف “التيار” و”المستقلة” و”القرار” و”الميدان” و”الصيحة” و”أخبار الوطن”.

و”الميدان” و”أخبار الوطن” من صحف الأحزاب المعارضة بينما الأربعة الأخرى مستقلة وتوجه انتقادات إلى الحكومة من حين لآخر.

وقالت رئيسة تحرير أخبار الوطن هنادي الصديق “لم يقدموا أسبابا لمصادرة نسخ صحيفتنا لكني أعتقد أنه بسبب تغطيتنا الشفافة لزيادة أسعار المواد الغذائية”.

وأكد رؤساء الصحف الأخرى لفرانس برس مصادرة الجهاز نسخ عدد الأحد.

ويتعرض الإعلام السوداني لهجمات مستمرة في حين تقبع البلاد في مؤخرة مؤشر حرية الإعلام الذي تصدره مؤسسات رصد عالمية.

وتزامنت مصادرة الصحف مع دعوة أحزاب معارضة إلى التظاهر ضد ارتفاع الأسعار.

سكاي نيوز

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين