وعد مبارك الفاضل وزير الاستثمار بتذليل كافة العقبات أمام الاستثمارات السعودية، وقال إن الشراكة الاقتصادية بين البلدين قديمة، وأكد المهدي في كلمته في تدشين شركة ريميت للصرافة أمس الأول (الأربعاء) بحضور عبد الرحمن الصادق مساعد الرئيس وحاتم السر وزير التجارة والسفير السعودي والأمير منصور بن نايف مدير الشركة، أكد دعم الوزارة لجهود الشركة الرامية لجذب مدخرات المغتربين وتسهيل حركة التحويلات المالية من وإلى البلاد، من جهته أكد مجدي حسن محمد نور العضو المنتدب للشركة أن ريميت تدشن عملها بعشرة فروع في ولايات البلاد وينتظر أن تدخل عشرة فروع أخرى العمل بعد ستة أشهر، وقال إنها شراكة سعودية سودانية للعمل في مجال التحاويل المالية بتقديم خبرات الشركة المتميزه في المجال سيما وأن افتتاح مكتب الخرطوم يعد امتدادا لسلسلة شركة ريميت العالمية.

المصدر : صحيفة اليوم التالي

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين