سودافاكس – اثيوبيا :

أعلنت الحكومة الإثيوبية اليوم الأربعاء أنها قررت الإفراج عن كافة المعتقلين السياسيين وإغلاق معسكر “مايكيلاوي” السيئ السمعة، في مسعى لدعم جهود المصالحة الوطنية.

وقال رئيس الوزراء الإثيوبي هيلاميريام ديسيلين اليوم إن الغرض من الإفراج عن المعتقلين هو تعزيز الديمقراطية.

وبحضور رؤساء الأحزاب الأربعة المشكلة للحكومة الائتلافية، قال ديسيلين “سيجري الإفراج عن المعتقلين السياسيين المهددين بالملاحقة الجنائية والقابعين في السجون”، مضيفا أن معتقل “مايكيلاوي” سيتحول إلى متحف.

وأوضح أن الساسة الذين يحاكمون في الوقت الراهن وأولئك الذين صدرت بحقهم أحكام، “ستُسقط عنهم القضايا أو يحصلون على عفو”.

وجاءت تصريحات رئيس الوزراء عقب اختتام مشاورات استغرقت عدة أيام مع الأحزاب المشكلة للحكومة، لكنه لم يحدد متى سيُفرج عن المعتقلين أو عددهم.

المصدر : باج نيوز

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



Tags

اترك رد وناقش الاخرين