حث عبد الرحيم حمدان دقلو قائد ثاني قوات الدعم السريع أمس، أهل دارفور على وحدة الصف وتناسي الماضي والاتجاه نحو التنمية والاستقرار، مؤكداً أنه “لا وجود بعد اليوم للتمرد والتفلت وانتشار للسلاح في دارفور”. وقال إن “مرحلة الفوضى والاعتداء على حقوق الناس انتهت” وأوضح دقلو، خلال تفقده مناطق أم ضواً بان في محلية السلام بولاية جنوب دارفور، أن قواته تفرض انتشاراً واسعاً على الحدود حماية للسلام الذي تحقق وفرض المزيد من الطمأنينة للمواطنين وأكد حسب (الشروق)، أن مرحلة الفوضى والاعتداء على حقوق الناس انتهت، وأن الناس سواسية أمام القانون. وطالب النازحين بالعودة إلى ديارهم مطمئنين في مناطقهم ومزارعهم.
وقال إن السلام صار واقعاً في السودان، وهو أمر “لا يعجب الكثيرين الذين لا يريدون للسودان السلام، لتحقيق أجنداتهم الخاصة”.
المصدر : صحيفة اليوم التالي

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين