سودافاكس :

فرضت السلطات المصرية وفي تصعيد جديد ضد المعدنين السودانيين، رسوماً وصلت إلى “400” ألف جنيه سوداني للإفراج عن عربات المعدنين الكبيرة “الشاحنات” التي تحتجزها بعد أن أفرجت عن عدد منهم الأسبوع الماضي.وأوضح رئيس لجنة المعدنين السودانيين سليمان أحمد مركز في تصريح صحفي أمس، أن السلطات المصرية احتجزت في العام 2016 مجموعة وصادرت ممتلكاتهم، وحكمت على بعضهم بالسجن عاماً وعلى آخرين بستة أشهر، وقال إنه بعد جلسات متعددة أفرج عنهم ولكن احتجزت ممتلكاتهم وصودرت عرباتهم في منطقة “أبورماد” ورحّلتها إلى أسوان حالياً.

وكشف أن السلطات المصرية اشترطت دفع جمارك للإفراج عن العربات، وقال إنها قيمت المطلوب بالعملة الأوربية “يورو”، وأوضح أن قيمة الإفراج عن شاحنتين تصل إلى “20” ألف يورو.

وناشد مُركز وزارة الخارجية ورئاسة الجمهورية بالتدخل لرفع الظلم عن كاهل المعدنين وإرجاع حقوقهم، وانتقد صمت الحكومة على التجاوزات المصرية في حقهم.

محمد جادين

الصيحة

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين