سودافاكس :
صوب رئيس حزب الامة القومي الامام الصادق المهدي انتقادات لاذعة للحكومة وقال ” امام النظام خياران الاول الذهاب بالحوار بعيدا وتوفير استحقاقاته مطلوبة او انتفاضية شعبية ثالثة يقوم بها شعبنا”.
وقال المهدي في خطاب اثناء احتفاله بعيد ميلاده 82 بمنزلة اليوم ان موازنة العام 2018 تعتبر من افشل الموازنات التي تمر علي تاريخ البلاد لما فيها من عجز مالي فاق 28 مليار.
واضاف ان حزبة سوف يقوم بعقد المؤتمر العام بحلول شهر يوليو القادم ،بينما دافع الصادق عن نفسة في وجة من وصفوة بالعاجز وزاد “انا لست بالشخص العاجز “.
موضحا بان اعلان الطواري مؤخرا في عدة ولايات قصد منه التضييق بحق المواطن الذي يجابه الغلا.
مفندا حديث الرئيس التركي رجب طيب اوردغان القائل بان “العثمانين “لم يرتكبوا اخطاء بحق السودان،وانا اقول هذه الحديث بغير صحيح بل كانت لهم اخطاء وعلينا ايضا عدم دمغها بالشعب التركي معتبرا زياره اردوغان بالمهمة رغم من تاييده لفكره الاخوانية التي تستوجب المراجعة.

رحاب عبدالله
المصدر : الأحداث نيوز



مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات

اترك رد وناقش الاخرين