طالبت المحكمة العامة في بحري برئاسة القاضي هاني محجوب هيئة الاتهام بإضافة متهمين لتكملة الإجراءات في قضية قتل طفل، إثر خطأ طبي بعد إخضاعه لعملية جراحية في مستشفى خاص في بحري.

وتشير تفاصيل البلاغ المدون بقسم شرطة الصافية أبلغ الشاكي والد الطفل أن ابنه البالغ من العمر (11) عاماً قد أخضع لعملية (كيس دهني) بيده داخل المستشفى المشار إليه وإجراء العملية حدثت له أورام في أماكن متفرقة في جسده، بالإضافة إلى تشنجات إلى أن دخل في غيبوبة لمدة يومين بالعناية المكثفة بذات المشفى إلى أن توفي، تم القبض على المتهمين ودون بلاغ في مواجهتهم تحت المادة (47) إجراءات الإهمال، وبعد أن تم استجواب المتهمين في التحقيقات ومنها تم تحويل الجثة لمعرفة أسباب الوفاة، اتضح أن الطفل توفي نتيجة الخطأ الطبي وعقب اكتمال التحريات وجهت لهم النيابة تهمة تحت المادة (132) المتعلقة بالقتل الخطأ، وتمت إحالة البلاغ للمحكمة للفصل فيه.

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين