كشفت كتلة نواب البحر الأحمر بالمجلس الوطني عن تحركات للسلطات المصرية بمثلث حلايب المحتل لتحريض المواطنين على الحكومة ومناهضتها من أجل تمصير حلايب، وشددت على أن السلطات المُحتلة لم تتوقف عند احتلال حلايب فقط بل تخطط للسيطرة على منطقة العلاقي التي تبعد “4” كيلومترات من المثلث.
وقال ممثل دائرة حلايب بالبرلمان أحمد عيسى عمر في تصريح لـ “المركز السوداني للخدمات الصحفية” أمس، إن السلطات المصرية لم تتوقف عند احتلال مثلث حلايب فقط بل تخطط للسيطرة على منطقة العلاقي التي تبعد “4” كيلومترات من المثلث، ونوه إلى أن السلطات المصرية فتحت باب التجنيد للمواطن السوداني داخل حلايب للانضمام إلى القوات النظامية المصرية “الشرطة وحرس الحدود”، وأكد أن المواطنين رفضوا الخطوة.

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين