تعلن أحزاب حاكمة ومعارضة تتنافس على انتخابات نقابة المحامين السودانيين السبت مرشحيها لمنصب نقيب المحامين، وشهد يوم الجمعة اجتماعات مكثفة للمتنافسين استعدادا للانتخابات التي تجرى بعد أسبوع.

وبحسب القيادي في حزب المؤتمر الشعبي كمال عمر لـ “سودان تربيون” فإن اجتماعا للحزب مساء الجمعة أقر موقف ورأي “الشعبي” حيال انتخابات المحامين، وزاد “سنعلن موقفنا ورأينا وعلاقة هذه الانتخابات بالوفاق والحريات”.
ورفض عمر الإفصاح ما إذا كان محاميي حزبه سيخوضون الانتخابات في قائمة منفردة أم ضمن تحالف مع أحزاب أخرى، قائلا إن موقفهم سيعلن عبر مؤتمر صحفي يوم السبت.
ودعت أمانة العدالة وحرمات الإنسان وحقوقه بالمؤتمر الشعبي لمؤتمر صحفي ظهر السبت بمقر الحزب بالخرطوم يتحدث فيه مسؤول الأمانة محمد العالم إلى جانب كمال عمر، أبوبكر عبد الرازق، بارود صندل وخالد ابراهيم سليمان.
وتشير “سودان تربيون” إلى أن أصواتا داخل المؤتمر الشعبي، الذي يشارك في حكومة الوفاق، تعالت رافضة خوض الانتخابات بالتحالف مع قائمة المؤتمر الوطني الحاكم، متهمة الأخير بمحاولة الاستئسار بغالبية مقاعد النقابة.
وأكد القيادي في الحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل المعز حضرة لـ “سودان تربيون” أن الفصائل الاتحادية ستخوض الانتخابات ضمن قائمة تحالف المحامين الديمقراطيين، المحسوب على المعارضة، ما عدا محاميي الاتحادي الديمقراطي بقيادة جلال الدقير الذي درج على خوضها ضمن قائمة الحزب الحاكم.
وأوضح حضرة أن الاتحاديين ضمن تحالف المحامين الديمقراطيين رشحوا علي السيد لمنصب النقيب، بينما رشح الحزب الشيوعي جلال السيد.
وعلمت “سودان تربيون” أن تحالف المحامين الديمقراطيين عقد مساء الجمعة اجتماع بدار حزب الأمة القومي في أمدرمان.
في سياق متصل يعقد نائب رئيس المؤتمر الوطني ابراهيم محمود مؤتمرا صحفيا ظهر السبت بالمركز العام لتحديد مرشح الحزب الحاكم لانتخابات نقابة المحامين.
وكانت شبكة الشروق قد نقلت يوم الخميس أن قائمة المحامين الوطنيين المحسوبة على حزب المؤتمر الوطني قد توافقت على تسمية هاشم أبوبكر الجعلي مرشحا في منصب النقيب لخوض انتخابات نقابة المحامين.
وتضم قائمة المحامين الوطنيين، حزب المؤتمر الوطني ومتحالفين معه من أحزاب أخرى وتنظيمات إسلامية.
وبحسب مصادر موثوقة فإن المؤتمر الوطني يبدي اهتماما بالغا بانتخابات نقابة المحامين وشكل لها غرفة عمليات ظلت في حالة انعقاد الأيام الماضية.
ويسيطر الإسلاميون منذ إنقلاب 30 يونيو 1989 على نقابة المحامين السودانيين.
وأفاد نقيب المحامين السودانيين السابق، عبد الرحمن إبراهيم الخليفة، أن انتخابات المحامين ستجرى يومي 29 ـ 30 ديسمبر، تحت إشراف القضاء السوداني.
وستختار اللجنة المشرفة على الانتخابات مقرها ومقار اللجان الفرعية للإشراف على الانتخابات والنظر في الطعون والفرز وإعلان النتيجة.
وتنعقد الجمعية العمومية في الـ 30 من شهر ديسمبر، وفي حال عدم اكتمال النصاب تعقد في اليوم الذي يليه.

المصدر : سودان تربيون



مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات

اترك رد وناقش الاخرين