انعقدت صباح الحميس، محاكمة مدير مركز ود مدني لأمراض وجراحة القلب السابق، في البلاغ رقم **185 لسنة 2016 تحت المواد 115./2 من قانون تنظيم التعامل بالنقد الأجنبي، والمادة 165/1و 369 من لائحة الإجراءات المالية والمحاسبية، والمتهمون فيها مدير مركز مدني للقلب السابق وآخرون والشاكي فيها محمد بشير علي ممثل جهاز الأمن والمخابرات .
وبحسب (التيار)* فإنّ حضور عدد كبير من الاختصاصيين والاستشاريين والأطباء بمستشفيات مدني، وفي مقدمتهم مدير عام وزارة الصحة بولاية الجزيرة ورئيس نقابة المهن الطبية والصحية، حيث قدم المتحري في البلاغ أقوال المتهمين والشهود في بلاغ مقدم من نيابة الثراء الحرام والذي تم تحويله بعد تقرير المراجع العام بولاية الجزيرة، إلى نيابة المال العام بعد أن احتوى التقرير على مخالفات قدمت للمحكمة، حيث تم تأجيل الجلسة إلى يوم 24/12.

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين