سودافاكس :
يصل نيالا عاصمة ولاية جنوب دارفور الثلاثاء الفوج الأول من اللاجئين الذين قررت الحكومة والمفوضية السامية لشئون اللاجئين ترحيلهم من دولة افريقيا الوسطى الى السودان.

وقال مفوض العودة الطوعية تاج الدين ابراهيم إن الفوج الذي يضم 180 لاجئا سيحط في مطار نيالا على متن طائرتين.

وأعلن استمرار عمليات التفويج حتى الخامس من يناير المقبل.

وأوضح تاج الدين في تصريح لموقع دارفور(24) الاثنين، أن عدد اللاجئين السودانيين الذين أبدوا رغبتهم في العودة من افريقيا الوسطى بلغ 1446، سيتم ترحيلهم من مطار (بانغي).

وأفاد بأن كل لاجئ سيتسلم في مطار (بانغي) مبلغ 150 دولار بجانب 50 دولار للأطفال، وعند وصولهم الى مطار نيالا سيتم تسليمهم 5 آلاف جنيه.

ونوه الى ان ترتيبات اعادة اللاجئين تمت بالتنسيق بين المفوضية السامية لشئون اللاجئين ومعتمدية اللاجئين-الحكومية-بينما تتلخص مهمة مفوضية العودة الطوعية في تهيئة القرى التي سيعود إليها اللاجئون، خاصة في جوانب الأمن والخدمات الأساسية.

وأفاد المفوض أن العائدين سيقضون نحو 5 ايام في مدينة نيالا يخضعون خلالها لإجراءات الكشف الطبي بحسب ما نصت عليه الاتفاقيات الدولية.

واضاف “عقب ذلك سيتم اكمال اجراءات ترحيلهم الى قراهم في محلية الردوم التي تبعد نحو 400 كلم من مدينة نيالا”.

وقال ان المفوضية السامية لشئون اللاجئين تكفلت بتوفير الغذاء للعائدين لمدة 6 أشهر، بينما على مفوضية العودة الطوعية توفير خدمات المياه والتعليم والصحة وانشاء مركز للشرطة.
سودان تربيون

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين