سودافاكس – السودان :
تظاهرات واسعة من الطلاب السودانيين أمام مكاتب الامم المتحدة بالخرطوم امس وامتدت التظاهرات الى كل ولايات السودان ،وذلك إحتجاجاً على القرار الامريكي بالاعتراف بالقدس عاصمة لاسرائيل ونقل السفارة الامريكية عليها، ورفع المتظاهرون لافتات كتب عليها ( لا لتهويد القدس ) .
وانطلقت المسيرة الطلابية الكبرى التى نظمها الاتحاد العام للطلاب السودانيين، ضمن فعاليات ( اللاء الرابعة في محراب الاقصي)، من امام جامعة الخرطوم الى مكاتب الامم المتحدة ، لتسليم المذكرة الإحتجاجية الطلابية .
وأكد رئيس الإتحاد العام للطلاب السودانيين عمار علاء الدين، دعم ووقوف الطلاب السودانيين مع القضية الفلسطينية، واعلن عن تكوين الإئتلاف الطلابي لنصرة فلسطين ماديا ومعنويا، وقال إن قضية فلسطين ليست حكرا على المسلمين وانما لكافة الطوائف .
وطالب الأمم المتحدة بأن تؤدي دورها كاملا دون محاباة لأحد، ووجه رسالة باسم طلاب السودان للرئيس الأمريكي ترامب قائلاً ( كفاك عبثا بهذا العالم)، واشار الى ان المبادرة الطلابية شملت كافة الجامعات والمدارس في مختلف أنحاء البلاد .
من جانبه اشار الداعية الإسلامي الشيخ عبدالجليل النذير الكاروري، الى إن قرار (ترامب) أسكت صوت النشاز في حكومة الوفاق الوطني الذي ينادي بالتطبيع مع إسرائيل، وزاد ( ان الرؤية الآن أصبحت واضحة)، واعتبر ان القرار الامريكي وحد الجبهة الداخلية للفلسطينيين .
ودعا ممثل حزب الأمة القيادة الجماعية حسن إسماعيل، بعدم تقديم أي تنازلات سياسية أو دبلوماسية بشأن قضية فلسطين، واكد أن قضية الأقصى قضية تهم جميع المسلمين لأجل تحقيق المساواة والحقوق، واشاد بجهود الطلاب السودانيين لاهتمامهم بالقضية الفلسطينية .
سفيان نورين
الصحافة



مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات

اترك رد وناقش الاخرين