سودافاكس :
كشفت الشرطة تفاصيل تحقيقاتها مع المتهمة بقتل ضرتها ورمي جثتها داخل مصرف مائي بمنطقة الصفوة جنوب أم درمان.
وقال المتحري عند مثوله بمحكمة دار السلام الجنائية برئاسة القاضي طارق ودفع الله إن زوج المجني عليها دون بلاغاً بقسم الصفوة باختفاء زوجته العروس من منزله في ظروف غامضة، بعد زواجه منها بيومين، وباشرت الشرطة تحرياتها في البلاغ بيد أن عاملا بالوحدة الإدارية بالمنطقة عثر على جثتها بعد (20) يوماً من اختفائها أثناء عمله في تنظيف المجاري بالمنطقة.
وعندما عثر على جوال مغلق تنبعث منه رائحة غير مستحبة مما أثار فضوله وألجمته الدهشة عندما فتح الجوال وعثر على جثة سيدة موثقة بالحبال، وبادر بإبلاغ الشرطة بالحادثة وتحرك فريق فور تلقي البلاغ لمسرح الحادثة وتوصلت الشرطة إلى أن الجثة التي عثر عليها تعود للسيدة المختفية التي دون زوجها بلاغاً باختفائها، وتم تكوين فريق من الأدلة الجنائية.
فيما نقلت الجثة للمشرحة لمعرفة أسباب الوفاة، ودونت بلاغا بالحادثة، وألقت الشرطة القبض على المتهمة واعترفت في يومية التحري بارتكابها للجريمة، وأضافت أن لديها خلافات مع القتيلة واستدرجتها إلى المنزل وضربتها على رأسها بـ(حديدة)، وبعد أن فارقت الحياة لفت كيساً على رأسها لإخفاء آثار الدماء، ووضعت الجثة داخل جوال وحملته على كارو بمعاونة المتهم الثاني وتخلصت منها في المجر المائي، وقدم المتحري مستندات اتهام أشرت عليها المحكمة في محضر المحاكمة.
آمنة
اليوم التالي



مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات

اترك رد وناقش الاخرين