سودافاكس :
قال وزير الخارجية إبراهيم غندور إن اتفاقية ترسيم الحدود البحرية بين مصر والسعودية تمس حدود السودان المائية، بما فيها مثلث حلايب المتنازع عليه بين الخرطوم والقاهرة.

وأوضح غندور في تصريحات خاصة للجزيرة ضمن برنامج “المسافة صفر” أن الخرطوم تواصلت مع القاهرة والرياض من أجل إطلاعها على فحوى اتفاقية ترسيم حدودهما، لكنها لم تتلق ردا حتى الآن.

وقال إن الخرطوم قد تلجأ إلى التحكيم الدولي في حال عدم التوصل إلى توافق مع السعودية بخصوص اتفاقية 1974 التي تناولت ترسيم الحدود بين الجانبين.

وأعلن تمسك بلاده “بسودانية حلايب”، وقال “الشعب السوداني لن ينسى حلايب وسيسلمها جيلاً بعد جيل”، وأضاف “لا نريد أن تكون حلايب سبباً في عراك أو قتال بين السودان ومصر”.

وبثت الجزيرة فيلما استقصائيا بعنوان “حلايب.. المثلث الأصفر”، وعرض الفيلم جزءا من الجانب الخفي لحقيقة الصراع بين مصر والسودان حول تبعية مثلث حلايب.

وقد تمكن فريق البرنامج من التصوير داخل المثلث الخاضع للسيطرة المصرية، وحصل على شهادات حصرية.
باج نيوز

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين