(البندول) يبتعد عن (الباشكاتب)

سودافاكس
أينما كان، فالفنان الشاب أحمد فتح الله الشهير بـ(البندول) يثير الجدل ، ولم يمرّ إعلان حفله الأخير الذي أقيم مساء أمس بصالة ميرلاند، حيث علق البعض على أن هذا الحفل يأتي بعد سلسلة من الحفلات الجماهيرية لـ(البندول) كان يتم الإعلان عنها في الطرقات ويتم وضع صورة لإعلان حفل الموسيقار محمد الأمين، بمحازاة إعلان أحمد، حيث يرى البعض أن (البندول) وكأنه يسعى للاستفادة من قيمة الموسيقار محمد الأمين، والترويج لحفله، ويعتبر هذه الحفل مغايراً لحفلات أحمد فتح الله التي درج على إقامتها في مسرح المكتبة القبطية ليعود إلى الغناء في الحفلات الجماهيرية بالصالات بعد آخر حفل له في أول أيام عيد الأضحى الماضي.
الجدير بالذكر أن حفل أحمد فتح الله الأخير جاء تحت إشراف قناة “أنغام الفضائية” ، في تدشين البرنامج الغنائي التنافسي (نجم الموسم) ، والذي يتنافس فيه عدد من الأصوات الغنائية للحصول على لقب البرنامج.
التيار





مواضيع يمكن ان تنال اعجابك

اترك رد وناقش الاخرين