الخرطوم تطالب واشنطن بإعادة النظر في حظر السودانيين

طالبت الحكومة السودانية الإدارة الأميركية بإعادة النظر حيال الأمر التنفيذي للهجرة، الذي وقعه الرئيس دونالد ترامب، والقاضي بتقييد إجراءات دخول السودانيين للولايات المتحدة ضمن دول أخرى، مؤكدة أن السودانيين لم ترصد لهم جرائم أو حوادث إرهابية في أميركا.

وقال المتحدث الرسمي لوزارة الخارجية السودانية قريب الله الخضر إن السودان أظهر خلال الأشهر الماضية قدراً عالياً من الجدية والمصداقية، عبر مداولات خطة المسارات الخمسة، التي أثبتت حيوية وأهمية الدور الذي يضطلع به السودان كشريك في مكافحة خطر الإرهاب على شعبي البلدين وشعوب العالم قاطبة.

وأشار إلى الدور المحوري للسودان في “إرساء دعائم الأمن والسلم الإقليمي والدولي بشهادة أقطاب وقيادات أميركية وأممية”.

وأكد الخضر أن “الإرهاب ليس مرتبطاً بدين محدد أو عرق معين وتحتاج محاربته لتعاون الجميع وليس وضع الحواجز والقيود”.

وأضاف “نجدد التزام السودان بالمضي في عملية الحوار الثنائي بين البلدين، وصلاً إلى التطبيع الكامل بما يحقق المصالح العليا لشعبيهما”.

ومهَّدت ما عرف بخطة (المسارات الخمسة) إلى الرفع الجزئي للعقوبات الأميركية المفروضة على السودان خلال يناير الماضي، حيث جرى حوار بين إدارة الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما ومسؤولي الخرطوم، حول جملة قضايا محورية محل اهتمام مشترك، أهمها التعاون في مكافحة الإرهاب والأمن الإقليمي، والسلام في كل من السودان وجنوب السودان، والعون الإنساني للمضررين من النزاع في السودان.
الشروق





مواضيع يمكن ان تنال اعجابك

اترك رد وناقش الاخرين