الرئيس الأميركي دونالد ترمب يوقع أمرا تنفيذيا جديدا يبقي على حظر سفر مواطني ست دول مسلمة والسودان من بينهم للولايات المتحدة كما يستثني حاملي البطاقات الخضراء

وقع الرئيس الأميركي دونالد ترمب اليوم الاثنين أمرا تنفيذيا جديدا بشأن الهجرة يبقي على حظر سفر مواطني ست دول مسلمة إلى الولايات المتحدة، ليس من بينها العراق، كما يستثني حاملي البطاقات الأميركية الخضراء (بطاقات الإقامة الدائمة).

وقال مصدر في البيت الأبيض إن الأمر التنفيذي الجديد ينص على حظر سفر مواطني كل من سوريا وليبيا واليمن وإيران والسودان والصومال تسعين يوما، وهي المدة نفسها التي نص عليها الأمر التنفيذي السابق الذي صدر بعد أسبوع من تنصيب ترمب وأوقفه القضاء لاحقا بعدما أثار دعاوى قانونية واحتجاجات واسعة في الولايات المتحدة والعالم.

وقال المصدر إنه تم حذف العراق من قائمة الدول السبع لأن الحكومة العراقية فرضت إجراءات فحص جديدة، مثل زيادة الرقابة على تأشيرات السفر وتبادل البيانات، وكذلك بسبب تعاونها مع الولايات المتحدة في ما يتعلق بمكافحة تنظيم الدولة الإسلامية.

وسارع العراق إلى الترحيب بحذفه من لائحة الدول السبع المشمولة بالأمر الأول الذي وقعه ترمب في 27 يناير/كانون الثاني الماضي، وقال إن هذا القرار يساعد في الحرب على الإرهاب.

من جهتها، نقلت وكالة أسوشيتد برس عن مسؤولين في الإدارة الأميركية أن القرار الجديد يستهدف تجاوز المشاكل القانونية في القرار الأول والتي دفعت القضاء الأميركي إلى وقف تنفيذه.

وأضاف المسؤولون أن الأمر التنفيذي المنقح يهدف -كما الأمر السابق- إلى منع من وصفوهم بالإرهابيين من دخول الأراضي الأميركية.

يذكر أن القرار الأصلي نص أيضا على وقف برامج دخول اللاجئين 120 يوما، ووقف دخول السوريين منهم حتى إشعار آخر.

وتقول إدارة ترمب إن من شأن إجراءاتها أن تتيح وقتا لمختلف الجهات المعنية بمراجعة نظام دخول اللاجئين ومنح التأشيرات لرعايا بعض الدول الذين قد يشكل بعضهم خطرا على أمن البلاد.
الجزيرة





مواضيع يمكن ان تنال اعجابك

اترك رد وناقش الاخرين