استمرار الأزمة بمستشفى بحري وتوقف طاقم التخدير عن العمل الخميس الماضي

كشفت متابعات (الجريدة) عن استمرار الازمة بمستشفى بحري التعليمي، وتوقف طاقم التخدير عن العمل يوم الخميس المنصرم، بسبب عدم صرف المرتبات لأكثر من (6) اشهر.
وأفادت مصادر مطلعة (الجريدة) أمس، لصرف متأخرات (3) أشهر للاطباء، على ان تجدول استحقاقات الشهرين المتبقيين ضمن مستحقات السنة الجديدة، وأوضحت ان بقية الكوادر الصحية بالمستشفى تم منحها مرتبات شهرين فقط لتبقى اشكالية المرتبات قائمة، وطالبت المصادر الادارة الجديدة بوضع معالجات جذرية عاجلة.
وفي السياق استعجل اختصاصي التخدير د. سيد قنات، المسؤولين لتنفيذ مطالبات مذكرة لجنة الاطباء التي اقرتها رئاسة الجمهورية طبقاً للاتفاق مع نائب رئيس الجمهورية حسبو محمد عبدالرحمن، الذي ابدى التزامه بتنفيذها في وقت سابق، وحذر قنات من تجاهل تلك المطالب، وقال(هذا المسلك قد يقود الاطباء لخيار التوقف عن الخدمة مرة تانية وثالثة، حتى تتحقق مطالبهم العادلة)، وأشار الى انها تصب في مصلحة المريض والوطن والمهنة.





مواضيع يمكن ان تنال اعجابك

اترك رد وناقش الاخرين