أعلن مطار حمد الدولي في الدوحة أنه سيبدأ بفرض رسم على المسافرين المغادرين، في ظل سعي قطر إلى زيادة إيراداتها في ظل الانخفاض الحاد عالمياً في اسعار النفط.

وأشار المطار في بيان إلى أنه سيقوم “بفرض رسوم استخدام المطار بقيمة 35 ريال قطري”، أي ما يوازي عشرة دولارات أمريكية، “وذلك على جميع المسافرين المغادرين من ضمنهم مسافري الترانزيت”.

وأوضح أن الرسم سيفرض على تذاكر السفر التي تصدر بدءًا من 30 أغسطس، وتلك الصالحة للسفر بدءاً من ديسمبر، وأكد المطار في بيانه الصادر الأحد، أن فرض هذا الرسم يأتي “عملاً بمبادىء المنظمة الدولية للطيران المدني بهدف دعم تطوير المطارات العالمية الرائدة مثل مطار حمد الدولي وزيادة القدرة الاستيعابية للمطار والاستثمار في بنية تحتية جديدة وتكنولوجيا حديثة”.

واستخدم المطار نحو تسعة ملايين مسافر في الربع الاول من 2016، هذا وسبق للامارات أن أعلنت في أوقات سابقة هذه السنة، فرض رسوم على المسافرين عبر مطارات دبي وابوظبي والشارقة.

عين اليوم – أبوبكر إسماعيل

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين