قدمت جمهورية مالي، دعوة رسمية للرئيس السوداني، عمر البشير، للمشاركة في القمة الفرنسية الأفريقية والتي ستنطلق خلال شهر يناير المقبل بالعاصمة المالية باماكو، وجاءت الدعوة في رسالة خطية من الرئيس المالي، سلّمها وزير خارجيته عبدالله ديوب، للبشير.
وتطرقت الرسالة للعلاقات الثنائية بين البلدين وسبل ترقيتها وتعزيزها، وأكد الوزير المالي حرص بلاده على تنمية العلاقات الاقتصادية مع السودان، وبناء منظومة أفريقية تعنى بالتنمية الاقتصادية .
إلي ذلك تسلَّم الرئيس البشير، الإثنين، أوراق اعتماد سفيري كل من كوريا وهولندا كسفيرين معتمديْن لدى السودان مقيمين بالخرطوم، وذلك بحضور وزير الرئاسة د. فضل عبدالله، ووزير الخارجية أ.د إبراهيم غندور.
ورحب البشير بسفيري البلدين ووعد بتذليل كافة العقبات وتسهيل أداء مهامهما.
ومن جانبهما، عبّر السفيران عن بالغ تقديرهما لحكومة السودان ووعدا بالعمل لدفع العلاقات الثنائية والقضايا ذات الاهتمام المشترك بين بلديهما والسودان.

شبكة الشروق



مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات

اترك رد وناقش الاخرين