وجهت نيابة الزقازيق، برئاسة المستشار أحمد مدير النيابة، بإشراف المستشار أحمد الفقي المحامي العام لنيابات جنوب الشرقية، لمدرب تنس تهمة اختطاف فتاة قاصر والتغرير بها بعد إيوائها في أحد فنادق بورسعيد، مستندًا في اتهامه إلى شكوى والد الفتاة التي تفيد بتغيب ابنته عن منزله منذ الثلاثاء الماضي.
وأقرت الفتاة أمام النيابة العامة بأنها تعرفت على الشاب، والذي يعمل مدرب تنس، في أثناء ممارستها للعبة، حيث كان المدرب الخاص بها، وكان بينهما مكالمات، واستغل فترة المراهقة التي تعيشها ونشأت بينهما قصة حب، ونجح الشاب في إقناعها بالذهاب معه إلى مدينة بورسعيد قبل أن يتم تتبع تليفونها المحمول حتى ضبطهما.
وكان اللواء رضا طبلية مدير أمن الشرقية، تلقى إخطارًا من مأمور قسم ثان الزقازيق يفيد بورود بلاغ من الدكتور “م.م.ن”، أستاذ جامعي، يفيد باختفاء نجلته في أثناء خروجها للتدريب على رياضة التنس بملعب كلية التربية الرياضية بنات بجامعة الزقازيق، حيث تركت شقيقتها وخرجت من الملعب لشراء عصير ثم اختفت ولم يُعثَر عليها.
وتم تشكيل قوة من مباحث قسم ثان الزقازيق، وبالتحري والبحث تبين أن آخر ظهور للفتاة بالكلية كان برفقة مدربها الخاص ويدعى “محمود.أ”، كلية تربية رياضية مقيم بالزقازيق، وعقب تعقب التليفون المحمول الخاص بها تبين أنها بأحد الفنادق بمدينة بورسعيد، وانتقلت قوة المباحث لمدينة بورسعيد وتم العثور على الفتاة وتم تسليمها لأهلها.

فيتو

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين