نفت مسؤولة العلاقات العامة للشؤون الصحية في مكة المكرمة والتي التقطت صورة سيلفي من داخل غرفة العمليات، أنها أقيلت من منصبها بعد التحقيق معها في قضية التقاطها للصورة، وأشارت إلى أنها لم تخضع للتحقيق وهي التي طلبت إعفاءها من المنصب.
وقالت الموظفة عبر صفحتها على “تويتر” رداً على خبر لإحدى الصحف المحلية حول إعفائها من منصبها بقرار من المديرية العامة: “للأسف معلوماتكم مغلوطة، لم يُحقق معي أساساً ولم أعفى، و أنا من تقدم بطلب الإعفاء نظراً للضغوط”.
يذكر أن المتحدث باسم صحة مكة حميد المالكي أعلن من قبل أنه سيوجه بالتحقيق مع الموظفة على خلفية صورة سيلفي العمليات.

عين

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين