كشفت سيدة تفاصيل قذف زوجها وإساءته إليها عبر رسائل نصية بالهاتف، وأفادت الشاكية عند مثولها بمحكمة أمبدة الجنائية برئاسة القاضي محمد الصادق بأنها تركت منزل الزوجية أثر خلافات نشبت بينها والمتهم وطلبت منه الطلاق إلا أنه أي المتهم أرسل اليها عدة رسائل عبر الهاتف وقذفها وأساء إليها ما دفعها لتدوين بلاغ في مواجهت.

وكانت الشرطة ألقت القبض على المتهم وأخضعته للتحريات بالتهم المنسوبة إليه واعترف خلالها بالواقعة وقال بأن الشاكية زوجته خرجت من منزل الزوجيه بدون إذنه وبعد اكتمال التحقيقات وجهت له النيابة تهمة تحت المادة (157) من القانون الجنائي المتعلقة بالقذف.

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين