توفيت خادمة إثر إغلاق مصعد كفيلها بدبي.
وكشفت الفحوصات أن الحساس الفني للمصعد كان معطلًا؛ ما أدى إلى انغلاقه على رأس الخادمة.
وكانت الإدارة العامة للأدلة وعلم الجريمة في شرطة دبي، ممثلة بقسم الهندسة الجنائية والميكانيكية، تعاملت في الخمسة أشهر الأولى من العام الحالي مع 10 قضايا أسفرت عن حالات وفاة وإصابات بحسب المهندس ملازم سليمان محمد الزرعوني.
وأوضح في تصريحات لصحيفة الاتحاد الاماراتية أن القضية الثانية التي تعامل معها القسم كانت “كمبروسر” أو ضاغط هواء يستخدم في أحد شركات البناء انفجر وأدى إلى إصابة عامل، وبعد الفحص تبين أيضًا أن الحساس الميكانيكي يعمل على إيقاف الضغط عند حد معين، ولكنه لم يقف لانتفاء صلاحيتة فأدى إلى الانفجار.

عين

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين