غيب الموت عائلة المواطن مسلم سمران الرشيدي، وثمانية من أفراد عائلته، معظهم من الأطفال، إثر حادث تصادم مروع وقع فجر يوم الجمعة على طريق “المدينة – حائل”.
ومن بين من لقوا مصرعهم حفيدان للرشيدي “وليد” و”ريم” البالغان من العمر سنتين، فيما يرقد ثلاثة من بناته في المستشفى.
وكان الرشيدي، قد قدم من حفر الباطن مع عائلته وابنتيه المتزوجتين وطفليهما، لأداء العمرة، وبعد أن منَّ الله عليهم بأداء العمرة، وصلوا للمدينة المنورة لزيارة المسجد النبوي الشريف، ثم عادوا أدراجهم لحفر الباطن، لكن الأقدار شاءت ألا يعودوا لمسكنهم إلى الأبد.
وتوفي في الحادث 8 من أفراد العائلة، فيما أصيب ثلاثة فتيات، مازلن يرقدن على السرير الأبيض في مستشفى الملك فهد بالمدينة المنورة.
وقد أديت صلاة الميت على المتوفين في المسجد النبوي الشريف، ودفنوا في مقبرة البقيع، يوم الجمعة الماضية.
من جهته قال محمد الرشيدي، ابن أخت المواطن مسلم سمران الرشيدي لـ “عين اليوم”: إن الحزن خيم على كل من يعرف خاله من زملائه وجيرانه الذين أثنوا على حسن خلقه وشهامته ونقاء قلبه، سائلًا الله أن يرحمه ويرحم أفراد أسرته وأحفاده المتوفين في الحادث، وأن يشفي بناته المصابات.

عين

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين