فجعت الأوساط الفنية والأجتماعية عصر الخميس برحيل الفنانة ( فاطمة الجعلى ) إثر علة لم تمهلها طويلا بأمدرمان ،وشيع جثمانها الطاهر الى مقابر حمدالنيل عقب الأفطار فى موكب مهيب لتخلف حزنا عميقا فى نفوس الجميع ،بدأت الراحلة مشوارها الفنى قبل أكثر من خمسة عشر عاما وأنتجت عددا من شرائط الكاسيت حوت أعمالها الخاصة الى جانب أغنيات وطنية وتراثية ،وكانت لها مشاركات واسعة فى البرامج المختلفة بالقنوات الفضائية والأذاعات على رأسها قناة النيل الأزرق، تغنت بشعار الأذاعة الرياضية المعروف ( إف إم مية وأربعة الرياضية أى زول بسمعا ) ،وعرفت بنشاطها فى مجال العمل الخيرى والأنسانى ولها إهتمامها الكبير بالرياضة وعرفت بعشقها لنادى الهلال وظلت تشارك فى برامجه ولياليه الثقافية باستمرار ،وكانت عضوا فاعلا فى تنظيم مهيرة الهلال وتقلدت منصب رئيس قسم الثقافة بتنظيم بدور الهلال وقدمت الكثير من الأعمال الفنية التى تمجد الهلال وتحكى تاريخه ومجده التليد وظلت أغنياتها تبث باستمرار عبر الأذاعة الرياضية ضمن برامج التعبئة الجماهيرية قبل مباريات الهلال الأفريقية الهامة وبعض الأذاعات الأخرى .
وأبدت الفنانة حنان بلوبلو حزنها العميق لرحيل فاطمة الجعلى وقالت فى حديثها للمركز الصحفى لقناة النيل الأزرق أن الفقيدة عرفت بالكرم وطيب المعشر ،وكانت مبدعة بحق لم تسعى للأضواء وتملك رصيدا جيدا من الأعمال الخاصة ،وقالت أن رحيلها فى هذه الأيام المباركة دليل بشرى ونحن فى أيام المغفرة ،نسأل الله أن يتغمدها برحمته وأن يسكنها الجنة ..
وفى جانب آخر قال الأستاذ عمر قرشى مدير إدارة البرامج بالأذاعة الرياضية أن الفقيدة عرفت بمشاركاتها الواسعة للرياضيين وقدمت الكثير من الأغنيات الوطنية والعاطفية والرياضية ،وربطتها علاقة متميزة بأسرة الأذاعة الرياضية مشيرا الى أن رحيلها أحدث حزنا عميقا فى نفوس كل معارفها ومحبى فنها .

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين