شنّت وسائل إعلام عالمية حملة سخرية من ثري عربي، بعد شرائه قطعة ملابس داخلية لنجمة التنس الروسية السابقه آنا كورنيكوفا، بمبلغ 30 ألف دولار، داعيةً أسرته إلى رفع قضية حجر عليه حتى لا يبدد ماله.
وكانت لاعبة التنس الجميلة المعتزلة آنا كورنيكوفا عرضت بعضًا من ملابسها الداخلية للبيع “رمزيًا” ضمن حملة تبرع قامت بها لصالح جمعيات خيرية.
وأكدت مصادر مقربة من اللاعبة، أن القطعة التي بيعت بمبلغ 30 ألف دولار هي سروال داخلي من الحجم الصغير، واللاعبة لا تتحمل أي مسئولية عن قيام شخص مهووس بدفع هذا القدر من المال في قطعة ملابس مستعملة، تباع جديدة في الأسواق بمبلغ 13 دولارًا فقط.

البوابة

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين