أعتدى ما يقارب 50 شخصا على مجموعة من المسلمين بالحجارة، أثناء خروجهم من صلاة التراويح من مسجد في العاصمة السويدية ستوكهولم، وبحسب صحيفة “أفتون بلادت” السويدية فتحت الشرطة تحقيق للكشف عن ملابسات الحادث، الذي لم يسفر عن وقوع قتلى أو إصابات.

فيما أكدت الصحيفة أن هناك شخصاً تعرض للضرب على منطقة الصدر، من قبل المهاجمين الذين أخذوا هاتفه الجوال، أثناء محاولته تسجيل ما حدث.
من جانبه أقر المتحدث باسم شرطة ستوكهولم “ماتس اريكسون”، بوقوع الحادثة مشيرًا في تصريحات صحفية إلى إنه لم يوقف أي شخص لهم صلة بالحادثة، مطالبًا المواطنين الذين شهدوا الحادثة بتقديم مساعدتهم للشرطة في تحقيقاتها.
ووفقًا لمجلة إكسبو فإنه منذ عام 2014م، ارتفعت العنصرية ضد المسلمين في السويد، فوقع أكثر من 12 هجومًا ضد مساجد في ذلك العام.

عين اليوم



مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات

اترك رد وناقش الاخرين