قالت مؤسسة مطارات دبي (حكومية) إنه تم إغلاق المجال الجوي حول مطار دبي الدولي لأكثر من ساعة، في وقت متأخر من مساء السبت؛ بسبب نشاط غير مصرح به لطائرة بدون طيار؛ ما أدى إلى عدد من التأخيرات والتحويلات في الرحلات.
وأضافت المؤسسة، وهي الشركة المشغلة لمطار دبي الدولي، في بيان، وصل وكالة «الأناضول» نسخة منه، أنه تم إغلاق المجال الجوي حول مطار دبي الدولي لمدة 69 دقيقة من الساعة 23:36 من مساء السبت وحتى 00:45 صباح الأحد بالتوقيت المحلي (من 19:36 وحتى 20:45 من يوم السبت بتوقيت غرينتش).
ولفت البيان أنه لا يسمح لجميع مشغلي الطائرات بدون طيار القيام بأي استخدام لطائراتهم بدون تصريح أو إذن من السلطات المعنية، علماً أنه يمنع منعاً باتاً تنفيذ أي نشاط في المناطق المحظورة، خاصةً في محيط مسافة 5 كيلومترات من أي مطار أو منطقة هبوط.
وقال متحدث باسم مطارات دبي في اتصال هاتفي مع «الأناضول»، اليوم، إن التحقيقات ما تزال جارية من قبل شرطة دبي للبحث عن صاحب الطائرة بدون طيار، فضلاً عن أن سلطة الطيران المدني فتحت تحقيقاً في الحادث.
وأضاف المتحدث (فضل عدم ذكر اسمه)، أن إطلاق تلك الطائرات بدون ترخيص من السلطات المعنية «مخالف لقانون الطيران المدني في الإمارات».
وحسب قانون الطيران المدني الإماراتي، يُحظر تحليق طائرات من دون طيار في محيط المطار، ويتم فرض غرامات على المخالفين وغير الملتزمين، كما توجد إجراءات جزائية لعدم الالتزام بتسجيل الطائرات واستخدامها وفق الغرض المحدد.
ويعد هذا الحادث الذي تسبب في تأجيل العديد من الرحلات وإعادة توجيه أخرى، هو الثاني الذي يواجه شركات الطيران الإمارتية خلال الشهور الـ 18 الماضية.
المصدر :”الخليج الجديد + الأناضول”

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات


مواضيع يمكن ان تنال اعجابك



اترك رد وناقش الاخرين